الصفحة الرئسية / المدوّنة / قائمة التحقق التسويقي لرياديي الأعمال بالشرق الأوسط
10 Dec 2018

قائمة التحقق التسويقي لرياديي الأعمال بالشرق الأوسط

قد يكون البدء في مشروع جديد بمنطقة الشرق الأوسط أمراً مثبطاً للهمم، لاسيما إن كنت لا تعرف من أين تبدأ. إن الكثير من المصادر التي يمكنك الحصول عليها عبر الإنترنت قد لا تناسب تماماً جموع المستهلكين الموجودين بمنطقة الشرق الأوسط ونمط حياتهم؛ فعلى الرغم من إمكانية استخدامك للتكتيكات التسويقية الدولية أو الغربية النمطية، إلا أنه لا مفر من خسارتك أمام المنافسين الذين يبذلون جهداً إضافياً في استهدافهم الحقيقي للسوق المحلي.

وفيما يلي قائمة التحقق التسويقي لأصحاب المشروعات الجديدة بالشرق الأوسط. من المعتزم عرض الأساسيات؛ بدءاً من الاستفادة من أفضل تجارة مستهدفة، وتوجيهها إلى متجرك للوصول إلى الموارد التي تحتاجها من أجل تحسين لعبتك التسويقية.

1) الاستخدام الأمثل للهواتف المحمولة

وفقًا لتقرير We Are Social from 2016، اجتاح الإنترنت المملكة العربية السعودية بنسبة 64 % محققاً 20 مليون مستخدم فعّال. يتفاعل 11 مليون من هؤلاء المستخدمين على مواقع التواصل الاجتماعي، ويمتلكون 578 مليون هاتفاً محمولًا.

ما الذي نستنتجه من ذلك؟ أنك تحتاج إلى تحقيق أعلى درجات الاستخدام الأمثل للهواتف المحمولة لتحقق النتائج في اللعبة التسويقية.

• لابد وأن يتسم موقعك بالمظهر الجيد على العديد من الأجهزة الرقمية، بدءاً من أجهزة الكمبيوتر وحتى الهواتف المحمولة والكمبوترات اللوحية. فلا ينبغي أن تظهر الصفحات بطريقة غير ملائمة أو مشوهة، كما يجب أن تكون كل الأزرار والمربعات الموجودة واضحة ويمكن الوصول إليها.

• ينبغي أن تنطلق الحملات التسويقية باستخدام الرسائل النصية بأقصى سرعة، حيث تعتمد على قدر احتياجات عملك من فرص التواصل مع العملاء بصورة سريعة.

• يعد رمز الاستجابة السريع QR Code من الأمور الأساسية في التسويق الحديث لأن الجميع الآن يمتلكون هواتف محمولة، وهي الوسيلة التي يتم الاختيار من خلالها أي شيء، بدءاً من التسويق الإلكتروني وحتى المعاملات التجارية. فعليك إدراج رمز الاستجابة السريع في كافة المواد التسويقية، حتى يتمكن عملاؤك من مسحه ضوئياً، ثم التواصل معك مباشرةً.

2) حِيل مواقع التواصل الاجتماعي

يحب الجميع أن يحقق صفقات جيدة. فجاذبية الصفقات الكبيرة هو أمر عالمي، حيث يمكنك أن تُدرج ذلك في كافة موادك التسويقية التي ترسلها. فهذه هي بعض الأمور القليلة التي يمكنك إدراجها كل يوم من أجل تحقيق أعلى قدر من تلك الصفقات:

• خلق حالة من الاستعجال من خلال عرض تخفيضات لفترة محدودة من خلال نشراتك الاخبارية ورسائلك الإلكترونية، وذلك من أجل تشجيع العملاء على الشراء في الحال.

• إدراج رابط متجرك على الإنترنت أينما يمكنك التواجد. قد يكون ذلك في أي مكان على الإنترنت بدءاً من حسابك الشخصي على تويتر وحتى حساباتك على المنتديات.

حاول ان لا تتخم صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بأعمالك بمنشورات مملة أو بروابط تُعيد المتصفحين إلى صفحتك حتى لا تصبح غير مرغوب بها،. فالجودة هي دوماً موطن النتائج.

3) وسّع نطاق علاقاتك ومعرفتك المحلية

من غير المستغرب أنه يمكن للعلاقات الشخصية أحياناً أن تكون الأمر الرئيس في تكوين علاقات العمل. إن العلاقات الشخصية مهمة في أي مكان، لكنها لن تتسم بنفس الأهمية في أي مكان آخر أكثر من منطقة الخليج والشرق الأوسط، وذلك هو السبب في أنه من المهم أن تستفيد ممن تعرفهم وتوسع شبكة العلاقات الشخصية لنشر الوعي فيما يخص عملك.

مبادرات تعزيز محركات البحث التي تستهدف المناطق الجغرافية والحملات التي تستهدف مستخدمي الهواتف المحمولة هي أيضاً أحد الاتجاهات الجديدة في أسواق الشرق الأوسط. والوكالات المحلية بالمنطقة مثل شركة BeOnTop SEO Dubai"" لتعزيز محرك البحث، التي تعتبر إحدى الوكالات المحلية البارزة والتي تعمل على تعزيز محركات البحث الكائنة في دولة الإمارات العربية المتحدة، ويمكنها أن تمد الحملات التسويقية بالتحليلات الآنية.

• الاستفادة من الشبكات الاجتماعية ونشر الوعي فيما يخص مجال عملك.

• إقامة شراكات مع الوكالات الرقمية المحلية مثل شركة BeOnTop SEO Dubai"" للبدء في مبادرات تستهدف مناطق جغرافية بعينها.

• دراسة الأرقام وتحسينها؛ فعصر الإعلان الرقمي لازال في بدايته في الشرق الأوسط، لذلك الاتجاهات والأنماط المنتشرة لازالت غير مكتشفة إلى حدٍ كبير. اكتشف ما الذي يناسبك.

4) وسّع نطاق علاقاتك ومعرفتك المحلية

خلال السنوات الثلاث الماضية، زادت عدد القنوات الموجودة على منصة اليوتيوب داخل منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بما يتجاوز 160%. يتجاوب الجمهور الموجود في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بشكل كبير مع المقاطع المرئية ذات المحتوى، وما يزيد عن 200 قناة على اليوتيوب لديها ما لا يقل عن مليون مشترك.

أفاد الباحث داميان رادكليف" "Damien Radcliffeفي تقريره الصادر عام 2017 أن السعوديين يقضون أغلب أوقاتهم في مشاهدة اليوتيوب، حيث يبلغ متوسط نصيب الفرد 72 دقيقة في اليوم لمن تتفاوت أعمارهم من 15 وحتى 24 عاماً، وأغلب هؤلاء المشاهدون يستمعون إلى قنوات محلية بقيادات نسائية وآخرين من الشخصيات المؤثرة اجتماعياً "Influencers". كما يحظى اليوتيوب بحضور قوي أيضاً في الأردن، ولبنان، ومصر.

• اكتشف الشخصيات الاجتماعية المحلية المؤثرة ممن يقومون بإعداد مقاطع مرئية وتفاوض معهم للترويج لمنتجاتك أو خدماتك.

• أقم شراكة معهم وخطط لوضع استراتيجية - بدءاً من الإعلانات المدعومة وحتى الحملات الشاملة والتي تتضمن الشخصيات المؤثرة أو القائمين على إعداد المقاطع المرئية.

• قم بتطبيق التحليلات وأدرك ردود الأفعال واستجابة الجمهور وقم بمراعاة ذلك في الحملات القادمة.

5) التسويق من خلال استخدام البريد الإلكتروني

توضح الإحصائيات الأخيرة أن نسبة 50% من مستخدمي الإنترنت في الإمارات العربية المتحدة يدخلون على بريدهم الإلكتروني على الأقل مرة واحدة في اليوم، لذلك إن البريد الإلكتروني لازال أحد أكثر السبل العظيمة التي تُمكنك من إيجاد فرص جديدة للتواصل مع العملاء الجدد.

لكن كيف تكون استراتيجية التسويق من خلال استخدام البريد الإلكتروني مختلفة حين يتم تطبيقها على جمهور الشرق الأوسط؟ الحل هو فهم مشاعر الجمهور. يجب أن يشعر المستهلكون بخصوصيتهم، وأن يتم تخصيص الحملات التي تستخدم البريد الإلكتروني بحيث تكون فريدة لكل قارئ.

يجب أن تدرج في البريد الإلكتروني مواد ومقاطع مرئية تكون ذات جودة عالية، على أن يكون المحتوى مخصص للعميل. فبالتواجد القوي من خلال التواصل الاجتماعي ومن خلال دعم عملائك والثقة المتبادلة معهم، يمكنك الاعتماد على الحملات التسويقية عبر البريد الإلكتروني وتجاوز العقبات وخلق علاقات جديدة.